مشروع دمشق القديمة السياحي

إنها الشام ذات التنوّع في الحياة، فمن يطلب التطور والحداثة فقد وصل مبتغاه ومن يبحث عن التاريخ والقِدَم يلقاه، ومن يطلب الاثنين معاً لن يخيب أبداً .

كانت الأمسيات والسهرات فيما مضى تقتصر على الأماكن التاريخية والدينية، إلا أن صحوةً حلّت ببعض أصحاب البيوت القديمة جعلتهم يحولون بيوتهم إلى مطاعم وكافيهات تسّر الزائرين.

والبيوت الدمشقية معروفة وهي ذات طابع متشابه حيث يتألف البيت الدمشقي من عدد من الغرف الواسعة المنتشرة على محيط مساحة البيت ويتوسّط الغرف صحنٌ واسعٌ يحتوي على بحرةٍ أو نافورةِ مياه، وتتوزع الورود والرياحين في كل أرجائه ومن الجدير بالذكر أن جدران المنازل (معظمها) مكسية بالنقوش والكتابات والزخرفة المتناهية في الدقة والجمال .

وللحفاظ على الميراث الفني والفلكلور العمراني فقد اتخذت السلطات السورية (في السبعينات) قراراً بحظر الهدم داخل أسوار المدينة القديمة .

الأهداف الرئيسية للمشروع

لم يأت التطور في عموم مجالات الحياة من فراغ، وإنما هو كلٌّ متكاملٌ وفق منظومةٍ أحدها سندٌ للأخر، وقد يكون مفتاحاً له.

ومع التوسع والامتداد العمراني والكثافة السكانية الهائلة أصبح إيصال فكرةٍ ما لشريحةٍ كبيرةٍ من الناس أمراً غايةً في الصعوبة، ومن هنا شاعت ولمعت فكرة الانترنت وكانت خير وسيلةٍ لإيصالِ فكرةٍ ما أو ترويجٍ لسلعةٍ أو نشاطٍ تجاريّ لأكبر عدد من الناس على أن هذا الانتشار الواسع لا تقدمه أي وسيلة إعلانية أخرى.

تقوم مؤسستنا (أريبيا صول) بإنشاء مشروعٍ لدعم السياحة في بلدنا من خلال دليل إلكترونيّ على شبكة الانترنت ويكون مدعماً بـ CD يوزّع على كافة المكاتب السياحية ومعابر الحدود بحيث يتسلمه السائح ليستدلّ ويتعرّف على المعالم الأثرية التي تمتاز بها دمشق القديمة من فعاليات سياحية ودينية وغيرها. ومرفقاً ببعض الصور والمعلومات والخدمات التي تتوفر فيها، وكذلك خارطة مفصلة لآلية الوصول إلى المكان المقصود تكون فيه البداية : ساحة باب توما.

القطاعات المستفيدة من المشروع

بعد الدراسة الوافية لمنطقة دمشق القديمة تبين أن رواد المنشآت السياحية والتجارية فيها هم كبار التجار من داخل وخارج سورية بالإضافة إلى الشريحة الشبابية الكبيرة المتواجدة بشكل يومي إما لإجراء بعض الأعمال هروباً من جو المكاتب، أو للتسامر والتسالي أحياناً أخرى.

هذا الموقع يوفر ويعرف هذه الشرائح وغيرها على الأنشطة الموجودة وأماكن توضعها بالإضافة إلى إمكانية الاتصال السريع والحجز قبل الذهاب.

فريق العمل

رامي مكي
مدير وصاحب الموقع

عمرو العبد
مدير العلاقات عامة

سمير موسى الصالح
مدقق لغوي

ساره مكي
مترجمة

مامون الدرباشي
الدعم الفني