تعتبر منطقة الجسر الأبيض من المداخل الأساسية لمدينة دمشق فهو يتصل بعدة تقاطعات لأحياء عديدة داخل المدينة فهو يتصل بأول أمتداد العفيف وأول طريق الروضة وينتهي أيضا بأول نزلة الطلياني ويتصل في المنتصف مع منطقة الشيخ محي الدين ويتصل من بدايته بأول طريق الميسات وأنتهاء لطريق الشهبندر فيكمننا القول أن هذه المنطقة تمثل مركز المدينة الحديثة من الداخل , وتعود أصل التسمية لأنه كان مبنياً من الحجارة البيضاء على نهر ثورا ،بين محلة الصالحية والعفيف ومع أن الجسر غير موجود إلا أن التسمية لا تزال مستخدمة على منطقة تحولت إلى سوق تجاري حديث، و قد عرفت هذه المنطقة ببدايات القرن الماضي كبساتين فاكهة وبالأخص الدراق.

شاركنا رأيك