سوق المسكية

638

وهو سوق صغير مكشوف يحتل حاليا منطقة معبد جوبتير الدمشقي، وتباع في السوقالكتب بأنواعها الجديدة والقديمة والتي يغلب عليها الطابع الديني. وفي السوق التيكان من المفترض أن تبيع المسك والعطور، كما اسمها، كتب ذات عناوين غريبة مثل “الكباريت في إخراج العفاريت”، و”اللؤلؤ والمرجان في تسخير ملوك الجان” و”الجواهراللماعة في استحضار ملوك الجن في الوقت والساعة”.
وبجانب هذا السوق معلمانهامان هما: الجامع الأموي وأعمدة جوبتر.

المشاركة